هذا ما قرره جيش الاحتلال بعد نبش القبر

بعد يوم من دفن الجندي أميت بن يغال في المقبرة العسكرية في بئر يعقوب ، تم اكتشاف علامات تنقيب على قبره ووفقًا للمصادر العبرية ،أن شرطة الإحتلال تشتبه في أحد المرضى في مستشفى للطب النفسي يقع بالقرب من المقبرة وراء هذا الفعل. وقال المتحدث باسم جيش الإحتلال الإسرائيلي: “أنه تم مساء اليوم ، اكتشاف علامات التنقيب على قبر الرقيب الأول أميت بن يغال ، في المقبرة العسكرية في بئر يعقوب. وتم ابلاغ أسرته و على الفور ووصل والده إلى المقبرة برفقة مسؤولي جيش الإحتلال،وسادت حالة من الغضب على هذا العمل وأضاف أنه سيواصل الجيش والشرطة فحص ملابسات القضية ، وفي ضوء الحادث تقرر إغلاق القبر .
.