اسرائيل تعلنها رسمياً بخصوص العودة مرة أخرى للإغلاق الشامل

عادت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الأحد، إلى التحذير من إمكانية اللجوء إلى فرض إغلاق ثالث بسبب وباء كورونا المستجد، بسبب إعادة فتح المحال التجارية القريبة من الشوارع.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية، عن رئيسة خدمات صحة الجمهور في الوزارة “شارون الروعي برايس”، تحذيرها من فقدان السيطرة على الوباء في حال استمرار اتخاذ قرارات تخفيف الاغلاق الذي كان مفروضا منذ سبتمبر الماضي.

وأوضحت برايس أن وزارتها منذ البداية تعترض على فتح هذه المحال، نظرا لارتفاع مؤشر انتقال العدوى، منوهة إلى عدم تقيد الحكومة بفترة الأسبوعين بين مرحلة وأخرى في خطة تخفيف الإغلاق.

وأصدر وزير المالية الاسرائيلي يسرائيل كاتس قراراً بإعادة فتح مراكز تسوق وأسواق الأسبوع المقبل لمباشرة عودتها للعمل من جديد.كما وافق للشركات والحوانيت والمتاجر بإعادة فتح أبوابها صباح اليوم الأحد في أنحاء البلاد، بعد ما يقرب من شهرين من الإغلاق بسبب الاحتواء جراء تفشي وباء كورونا.

وعقب تصريحات وزير المالية يسرائيل كاتس بإعادة فتح مراكز تسوق وأسواق الأسبوع المقبل، ستقدم إدارة مراكز التسوق الكبرى التماساً للمحكمة العليا صباح الأحد تطالب بإعادة الفتح .

ولم توافق وزارة الصحة قرارات كاتس بإعادة الفتح، بسبب زيادة نسبة الإيجابية في فحوصات التي ارتفعت إلى 2.3 في المئة، في الوقت التي تخشى السلطات الصحية على وجه الخصوص من أن المرحلة الثالثة قد تكون وشيكة جراء فتح المتاجر والحوانيت، والتي قد تؤدي إلى حدوث إصابات يومية.

وقال وزير المالية يسرائيل كاتس “سأعمل على فتح مراكز تسوق وأسواق الأسبوع المقبل من أجل إعادتها إلى العمل”، مضيفا “لا يوجد اقتصاد بدون صحة ولكن لا يوجد اقتصاد. لا صحة بدون اقتصاد قوي

وسجلت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الأحد، 207 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة المنصرمة منهم 863 مريضا نشطا، من بينهم 319 في حالة خطيرة و143 يستعينون بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وذكرت الوزارة أنه تم علاج 307.720 شخصا إلى حدود الآن، وإجراء أكثر من 8000 اختبار تحري السبت المنصرم وكانت نسبة الإيجابية 2.6 في المئة .

يشار إلى أن إجمالي الوفيات منذ تفشي الوباء في نارس / آذار المنصرم.منذ تفشي الوباء في نارس / آذار المنصرم بلغ 2664 حالة وإجمالي الإصابات بلغ 319302.