أول رد رسمي من وزارة الخارجية والمغتربين !!

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين عملية الإعـ ـ ـدام التي ارتكبتها قوات الاحتلال بحق الشاب بلال عدنان رواجبة (29 عاما) على حاجز حوارة جنوب نابلس. واعتبرت الوزارة في بيان، جريـ ـ ـمة الإعـ ـ ـدام التي أدت إلى استـ ـ ـشهاد الشاب رواجبة “ترجمة لإرهـ ـ ـاب الدولة المنظم الذي تمارسه دولة الاحـ ـ ـتلال، وأذرعها المختلفة، بحق شعبنا، وأرضه، وممتلكاته، ومقدساته، وحقوقه”. وأشارت إلى أن صمت المجتمع الدولي على هذه الجـ ـ ـرائم، وعدم فرض عقوبات على الاحتلال، وعدم مساءلة القـ ـ ـتلة ومحاسبتهم، ومن يقف خلفهم يشجعها على التمادي في تلك الجـ ـ ـرائم. وأكدت أنها ستواصل جهودها لحث ومطالبة المجتمع الدولي ومنظماته ومؤسساته الأممية المختصة لتحمل مسؤولياتها والوفاء بالتزاماتها تجاه شعبنا ومعاناته، مطالبة الجنائية الدولية بسرعة فتح تحقيق في جرائـ ـ ـم الاحتلال.