رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية يعلنها رسمياً للفلسطينيين

أكد رئيس الوزراء محمد اشتية، صون الحريات العامة، وحماية المجتمع من أي تسيب او فلتان، وحماية حقوق المواطنين جميعا. وطالب رئيس الوزراء خلا لقائه وفدا من ممثلي منظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني في فلسطين، بتعزيز جهود هذه المؤسسات في توثيق خروقات الاحتلال شكل يومي، والعمل على إيجاد معالجة جديدة لمواجهة الحرب التي يشنها الاحتلال على الرواية الفلسطينية، إضافة الى التعاون من اجل تعزيز الديمقراطية وتبني برامج مكملة لعمل الحكومة في مختلف المجالات. واكد أهمية دور مؤسسات المجتمع المدني، داعيا الى ضرورة توحيد الجهود بين مؤسسات وهيئات المجتمع المدني، من خلال جسم تنسيقي كي لا يتداخل العمل بينها.وناقش رئيس الوزراء مع الوفد العديد من القضايا من أبرزها، اجراء الانتخابات، وحالة الطوارئ التي أكد انها لم تستخدم الا لمعالجة وضع كورونا،