التحذير من “خطر صادم” في زجاجات حليب الأطفال

كشفت دراسة طبية حديثة، أن الأطفال الرضع يبتلعون يوميًا أكثر من مليون جسيم دقيق من البلاستيك مصدرها زجاجة رضاعة الحليب. وخلص معدوا الدراسة، التي تم نشرها في مجلّة “نيتشر فود”، إلى ضرورة تحضير حليب الرضيع في النماذج الأكثر مبيعًا من القوارير المصنوعة من البوليبروبيلين مع تعقيم القطع ثم تحضير حليب الرضيع بماء مغلي على درجة حرارة 70 درجة مئوية للقضاء على البكتيريا الخطرة . وبينوا أن بعض رضاعات الحليب ينتج عنها كمية كبيرة من الميكروبلاستيك قد تصل إلى 16 مليون جسيم في اللتر الواحد، وأن الحرارة تلعب دورًا أساسيًا في التخلص منها. فإذا ما افترضنا أنه تم غلي المياه على حرارة 95 درجة مئوية، قد تصل الميكروبلاستيك إلى 55 مليونًا في اللتر الواحد، ومن الممكن أن تنخفض إلى ما ينوف على نصف مليون بقليل في حال استخدمت مياه مغلية على حرارة 25 درجة.