تمالكت نفسي وفحصت العين الثانية

بشاعته في عين شاب لا حول له ولا قوة، تمالكت نفسي وفحصت العين الثانية، والحمدلله أنه كان يرى بالعين اليسرى والتي كان بها جروح قطعية خارجية وجروح داخلية بسيطة”. وأشارت إلى أن الفتى صالح، كان يسألها عما إذا كان سيعود له نظره بشكل كامل وإن ما كانت يداه ستعودان مرة أخرى، كما روى لها طبيعة ما تعرض له وقالت الطبيبة شحادة: “مررت لأتفقده وجدته يستمع إلى القران الكريم في جهازه، ويضعه عند رأسه ويتلفظ بالحمدلله ثم الحمدلله”. وكشف فتى الزرقاء، جانباً من المعاناة التي تكبدها خلال فترة اخت –طافه على أيدي مجموعة من المجر –مين، قبل تنفيذ جري –متهم وإعادته لأهله، وهي الجريمة التي هزت الأردن. شاهد فيديو للشاب من داخل المستشفى