اخبار سارّة للفلسطينيين والإعلان بشكل رسمي

أعلنت حركة فتح عن توافقها بشكل كامل مع حركة حماس، على اصدار مرسوم رئاسي من الرئيس محمود عباس بإجراء انتخابات تشريعية ثم تتبعها انتخابات رئاسية. ونقلت إذاعة “القدس” عن عضو المجلس الاستشاري في حركة فتح سرحان دویكات، تأكيده أن الشعب الفلسطيني بحاجة الآن إلى سلطة واحدة، وقانون واحد، وسلطة تنفیذ للقانون. وأعرب دويكات عن أمله في أن يتم تهيئة ذلك على أرض الواقع في أقرب وقت ممكن، مشددا على أنه لا يمكن إقصاء أي مكون سیاسي فلسطیني. وأضاف: “مخاطر تصفیة القضیة كبیرة خاصة في زمن الهرولة العربیة نحو التطبیع الذي خرج من الكوالیس، ولذلك فإن المطلوب في مرحلة التحرر الوطني هو توحید الصفوف وترك التناقضات”. وأشار دويكات إلى أن هذه المخاطر هي ما دفعت حركتي فتح وحماس لعقد اللقاءات والاتفاقات نظرا للخطر الذي يحيط بالقضية الفلسطينية.