اخبار

فتوح يتوقع انفراجه في الأزمة المالية خلال الشهرين المقبلين

توقع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح، وجود انفراجه قريبة في ملف الأزمة المالية التي تعاني منها السلطة الفلسطينية. وقال فتوح خلال حديث له في برنامج “ملف اليوم” الذي يبثه “تلفزيون فلسطين”، “ربما يكون هناك انفراجه في موضوع الأزمة المالية للسلطة الفلسطينية خلال الشهرين القادمين”. وأكد أن الحكومة الفلسطينية تبذل جهد غير عادي في سبيل توفير الحد الأدنى من الرواتب والأجور، نظراً للأوضاع الاقتصادية التي يمر بها المواطن الفلسطيني. وأضاف:” قررنا وقف التعامل مع الاحتلال الإسرائيلي ووقف كافة الاتفاقيات وبالتالي تم إيقاف استلام أموال المقاصة لدى الاحتلال وتم تجفيف مواردنا المالية ولكن الشعب الفلسطيني كفيل بتحمل الوضع الحالي”.وشدد على أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أعطى تعليمات بتوفير كل ما يلزم في سبيل توفير الرواتب، مشيراً إلى أن حل الأزمة سيكون خلال شهرين