اخبار

تصريحات مرعبة من وزيرة الصحة الفلسطينية والإعلان رسمياً

أكدت وزيرة الصحة الدكتورة مي الكيلة، مساء السبت، أن فلسطين ذاهبة لكارثة في حال لم يتم الالتزام من قبل المواطنين بالإجراءات الاحترازية والوقائية، مشيرة إلى أن جميع الخيارات مطروحة بما فيها العودة للإغلاق. وقالت الكيلة “إذا لم يلتزم المواطن ذاهبون لكوارث، نحذر من كوارث إذا لم يتم الالتزام وسنرى الناس تتقلب في الشوارع وهذا ما لا نريد أن نراه”. وأضافت: “نحضر المستشفيات حتى نضيف عدد الأسرة وأجهزة التنفس الصناعي ونتمنى ألا نحتاجها، لكن نحن نسير في مسار مخيف” وحول ما يشاع بأن المستشفيات أصبحت بؤراً للفيروس، قالت الكيلة: إن “البؤر ليست المستشفيات لكن من يحضر للمستشفى وهو مصاب هو من يسبب في نقل العدوى، ولدينا خبر غير سار بأن مدير مستشفى طولكرم ومديرة التمريض ومديرة الصيدلة مصابين بفيروس كورونا”. اكمل القراءة