التحذيرات انطلقت … التحذير من وباء جديد !!

أطلق علماء في مجال الصحة تحذير شديد اللهجة من بكتيريا خارقة وقاتلة أسوأ بكثير من فيروس (كورونا) المستجد، مشيرين إلى أنه ستقضي على عشرة ملايين شخص سنوياً وتودي بحياة 350 مليون شخص بحلول عام 2050. وحسب العلماء، فإن الحلاقة والولادة والخدوش الصغيرة أو العمليات الروتينية، مثل استبدال مفصل الورك، مهددة للحياة حيث يعود الطب إلى العصور المظلمة، متابعين: “لن يتمكن البشر من محاربة أي عدوى”. وأشار العلماء، إلى أن هذا الأمر ناتج عن الإفراط في الاعتماد على المضادات الحيوية التي على وشك التوقف عن العمل لأن البكتيريا أصبحت مقاومة لها، فيما وصفوا الأزمة بأنها أكبر تهديد على صحة الإنسان دون استثناء وفي السياق، قال الدكتور بول دي بارو، مدير أبحاث الأمن الحيوي في وكالة العلوم الوطنية الأسترالية: “الاعتقاد بأن فيروس كورونا سيء فلن ترغب في مقاومة مضادة للميكروبات، ولا أعتقد أنني أبالغ في القول إنه أكبر تهديد لصحة الإنسان،