اخبار

براءة الطفولة لم تشفع لها !!

تعهد مدير مستشفى البشير الأردني محمود زريقات بمحاسبة كل المقصرين في قضية وفاة الطفلة سيرين عناية البالغة من العمر 7 سنوات، والتي تو –فيت جراء انفج –ار الزائدة الدودية في أحشائها. وقال زريقات إنه بتاريخ التاسع والعشرين من الشهر الماضي، تم تشكيل لجنة مختصة للتحقيق في جميع الإجراءات التي أجريت للمرحومة منذ مراجعتها لأقسام الطوارئ وادخالها العملية الجراحية إلى حين وفاتها وأكد أن اللجنة ستنتهي من أعمالها يوم الأربعاء المقبل، مبينا أنه سيتم اتخاذ الإجراء اللازم بحق المقصرين أو من تسبب او ساهم في أحداث الوفاة وفي التفاصيل، ذهبت سيرين مع والدها إلى مستشفى البشير تعاني من الزائدة الدودية وبحجة عدم توفر الأسرة لم يتم اجراء العملية لها لتعاني هذه الطفلة ولمدة يومين من آلام الزائدة و لتنفجر بعدها داخل أحشائها الصغيرة مما أدى إلى تسممها ومن ثم وفاتها.