كانت تُعد الحليب لطفلها !!

تحدثت الصحفية الفلسطينية، شذا حنايشة، اليوم الجمعة، حول تفاصيل استش –هاد الشابة داليا سمودي 23 عاما، مبينة أنها أم لثلاثة أطفال أصغرهم الرضيع. وأوضحت حنايشة، أن الأم داليا استيقظت في وقت متأخر من الليل لتعد الحليب لطفلها الجائع، حيث تزامن ذلك مع اقتحام جيش الاحتلال لحي الجابريات في مدينة جنين بالقرب من منزلها. وأضافت في منشور لها عبر الفيسبوك: “عندما بدأ جيش الاحتلال بإطلاق الن –ار والغاز المسيل للدموع نحو الشبان في المنطقة، كانت داليا تحمل طفلها فتوجهت نحو الشباك لإغلاقه لمنع الغاز المسيل للدموع من الوصول إلى أطفالها”. وتابعت الصحفية الفلسطينية: “في ذلك الوقت أصابتها رصا –صة الغدر في صدرها، لم يكتف الاحتلال بذلك، بل أطلق الرص –اص نحو مركبة الإسعاف التي توجهت لإسعافها. أصيبت بالرص –اص الحي في صدرها، اخترقت الكبد والبنكرياس والشريان الأبهري”.