اخبار

عاجل | اخبار سيئة من الحكومة الفلسطينية والإعلان رسمياً

أكد مصدر حكومي لـ”رايـة” عدم وجود بوادر حتى اللحظة لحل أزمة أموال المقاصة مع إسرائيل. واشار إلى أن المقترحات التي قدمتها أوروبا وحتى ممثل الأمم المتحدة نيكولاي ميلادينوف لم تخرج عن إطار الوساطة في تسلم “المقاصة” من إسرائيل، مؤكدا أنه ليس هذا هو المطلوب فلسطينيا وإنما تتوسط هذه الدول في تغيير الواقع الذي تفرضه تل ابيب. يذكر ان الحكومة لم تتمكن خلال الشهرين الماضيين من صرف سوى 50% عن راتب شهر ايار الماضي لموظفيها، حيث ترفض السلطة منذ مطلع حزيران الماضي، تسلم أموال المقاصة من إسرائيل، بعد طلب الأخيرة تعليق قرار الرئيس محمود عباس بوقف التنسيق الامني كشرط لتحويل أموال المقاصة.وتعاني الحكومة من عدم توفر السيولة المالية اللازمة لتغطية رواتب الموظفين جراء أزمة المقاصة والتبعات الاقتصادية لفيروس كورونا الذي تسبب بتراجع حاد على ايرادات الحكومة.