اخبار

كان ذو شعر طويل وملامحه متشابهة مع ملامح نجلهم

المشرحة، وكان ذو شعر طويل وملامحه متشابهة مع ملامح نجلهم، جعل أحدى شقيقاته تشك أنه ليس هو، فيما أجمع باقي أفراد الأسرة أنه هو نجلهم المتوفى وبحسب ما ذكرت صحيفة “اليوم السابع” المصرية، فقد تم أخذ عينة من قبل الطب الشرعي من أحد أشقائه، ولكن نتيجتها لم تظهر حتى الآن، وتم استلام جثته وإنهاء الإجراءات التصريح بالدفن فى 21 مارس الماضي. وبعد مرور أشهر على واقعة دفنه، شاهده أحد أهالي القرية أمس، حيث قام بتتبعه لحين وصوله نحو المقابر للنوم فيها، ليتم إبلاغ الشرطة للتعامل مع الواقعة، وتحرير محضر بها. ولفت مواطنون في القرية المصرية، إلى أن المدرس من أبناء قرية كفر الحصر، وكان شخصا طبيعيا إلى أن تعرض منذ 4 سنوات لمرض نفسي، وكان معروف عنه الغياب عن المنزل لمدة شهر والعودة مرة ثانية، إلى أن خرج ولم يعد واختفى في شهر يناير 2020.