اخبار عربيةاخبار فلسطينية

“اسرائيل ” تلمح الى شراكة عسكرية مع دول الخليج

اعتبر رئيس منظمة الدفاع الصاروخي في “إسرائيل” موشيه باتيل، التعاون العسكري مع دول الخليج أمرا واردا مستقبلا، لكنه يستلزم موافقة الولايات المتحدة الأمريكية و”إسرائيل” أولا.

وأكد باتيل لموقع “ميديا لاين”، أمس، أن “إسرائيل” منفتحة على أي تعاون ومن ضمنه العسكري مع أحدث حلفائها العرب في الخليج، لمواجهة نفوذ إيران، والمساعدة في استقرار منطقة الشرق الأوسط.

ولفت إلى أن هناك فوائد عديدة لتبادل تكنولوجيا الصواريخ بين “إسرائيل” وحلفائها الجدد، إلا أنه اعتبر أن كل ذلك غير متوقع في المستقبل القريب بشكل ملموس.

واعتبر المفوض الأوروبي للعلاقات الخارجية هيو لوفات أن الوصول للتكنولوجيا الإسرائيلية وخاصة في مجال الدفاع له أهمية بالغة لدول الخليج التي تشع بقلق متواصل بشأن تهديدات إيران ودعم الجماعات المسلحة في المنطقة.

وقال إن ما دفع دول الخليج لإدراك المخاطر، هو ما تم من هجمات صاروخية على مواقع سعودية من قبل جماعة الحوثي المدعومة من إيران وحلفائها، وما حدث في سبتمبر 2019 من استهداف لشركة أرامكو.

وفي 15 سبتمبر 2020، وقعت دولة الإمارات والبحرين اتفاقيتي تطبيع مع “إسرائيل” في البيت الأبيض برعاية الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، وهو ما أفضى إلى إقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين الدول الثلاث.

والإمارات أول دولة خليجية وثالث دولة عربية توقع اتفاق تطبيع للعلاقات مع “إسرائيل”، فيما تعد البحرين الرابعة بعد الأردن (1994) ومصر (1979).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى