اخبار

عاجل | اخبار سيئة للشعب الفلسطيين والاحتلال يصدر قرار خطير

أكد المتحدث باسم حركة فتح حسين حمايل، أن قرار إسرائيل بوقف التنسيق المدني مع السلطة الفلسطينية، جاء ردا على قرار الرئيس محمود عباس بوقف كافة الاتفاقيات مع إسرائيل والولايات المتحدة. وقال حمايل: إن إسرائيل أوقفت كل ما يتعلق بالتنسيق المدني، بما في ذلك الصحة والعلاج، والسفر، والتجارة، مشيرا إلى أن جيش الاحتلال يقوم باحتجاز أي سيارة تتبع للأمن الفلسطيني، لساعات طويلة وأضاف: “كما تقوم إسرائيل باحتجاز الضباط، وسحب هوياتهم”، منوها إلى أن هناك تحذيرات إسرائيلية من إمكانية حدوث احتكاك واشتباك بين الجيش الإسرائيلي، والأمن الفلسطيني، حال تم اقتحام المدن. ونفى حمايل، كل الأخبار التي تتحدث عن أن التنسيق الأمني لا يزال مستمرًا، معتبرًا أن ذلك مصدره إسرائيل ووسائل إعلامها، الذين يُريدون أن يشككوا المواطن الفلسطيني بقيادته وأجهزته الأمنية.