صادم … جائحة كورونا سيستمر لأشهر وهذا ما ينتظرنا !!

بينت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، أبرز ملامح الخطة العامة للتعايش، حيث تقوم الخطة على اتباع كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة بصورة دقيقة وحاسمة في مختلف المنشآت، وإعادة تقييم الوضع الوبائي كل 14 يوما، للتصرف في ضوء تلك النتائج، ووضع ضوابط وفرض عقوبات فورية حال عدم التنفيذ وأوضحت ان المرحلة الأولى من خطة التعايش، تتضمن إرشادات عامة يكون على الأفراد والمنشآت الالتزام بها، إلى جانب معايير إلزامية يجب توافرها في القطاعات المختلفة، كالمؤسسات والشركات، والمولات والأسواق، وقطاع البناء والمصانع، وكافة وسائل المواصلات في حين يستمر إغلاق الأماكن التي تسبب خطرا شديدا لنقل العدوى، والتعامل مع الجمهور عبر الخدمات الإلكترونية، مع محاولة توفير الحجز المسبق إلكترونيا للحفاظ على قواعد التباعد المكاني وتجنب التكدس وبعض الإجراءات الأخرى